الجيش المالي يرتكب جريمة جديدة في قرية نيونو - السبت, 19 كانون2/يناير 2013 08:58
تتبع ما نشره الحدث الأزوادي عن المسؤول الإعلامي للحركة! - الأربعاء, 16 كانون2/يناير 2013 23:00
بيان للحركة الوطنية لتحرير أزواد - الأحد, 13 كانون2/يناير 2013 22:01
اعلن امازيغ ليبيا يوم 13 يناير من كل عام عطلة رسمية في مختلف المدن الناطقة بالامازيغية - السبت, 12 كانون2/يناير 2013 09:24
رائيس المؤتمر الوطني الازوادي الحرب التي يقودها اياد في منطقة كونا لا تعني للشعب الازوادي شئ - الجمعة, 11 كانون2/يناير 2013 22:09

هل تمردت جماعة أنصار الدين عن الجزائر وما البديل؟

.

الكاتب / محمد اغ محمد

سؤال مثير وخطير لكن ما جعلني أثيره هو علمنا بأن الجزائريين عموما يعارضون التدخل العسكري، من الشعب البطل، إلى الضباط الأحرار، إلى العديد من قيادات الجزائر، وأنني شاهدت بعض المحللين ، يتخبطون كثيرا في تفسير ما جعل أنصار الدين بالضبط يخالفون تعليمات الجزائر، ويزحفون على مالي، ويبررون لفرنسا التدخل، وهل هذا بموافقة الجزائر أم لا

الجيش المالي يرتكب جريمة جديدة في قرية نيونو

.

أرتكب الجيش المالي جريمة جديدةامس الجمعة 18يناير في الساعة 17 مساء ،حيث قام بقتل مدنيين ازواديين يقيمان في قرية قرب مدينة نيونو وهما:أبوبكرين أغ حانو،عالم جليل وذلك عن عمر يناهز 35سنة وخاله سامبا الذي تجاوز سنه 70سنة. والشخصيتان معروفتان في المنطقة ،حيث لم يسبق لهما المشاركة في أية حركة سياسية ولا مسلحة كانت،بل عيبهما انهما ينتميان الى  الطوارق . وقد نجا نقيب طارقي آخر البركة أغ من محاولة قتل لولا الله ثم مساعدة احد زملائه في كتيبة

الطوارق بين نارين المخابرات العسكرية الجزائرية والشركة المتعددة الجنسيات أريفا

.

الصراع الدائر في شمال مالي لا يمكن تناوله بشكل سطحي ، و لا يمكن إختزاله في مجرد حرب بين الإنفصاليين الطوارق والجماعات الإرهابية الجهادية والجيش المالي، فثمة فاعلين كثيرين يديرون بشكل جلي خيوط الصراع، كثيرون منهم لا يظهرون في ساحة الحرب ، بل يختبئون في مكاتب مكيفة ، ويحمون أنفسهم من أي تورط علني ، بعيدا عن قساوة الإقليم الصحراوي ومناخه المختنق و دخان معاركه.إدا كنا واقعيين، فالثوار الطوارق يجب أن يتمتعوا بدعم معنوي على الأقل، من طرف المجتمع الدولي والدول الغربية، للقضاء على الديكتاتورية وترسيخ النظام في ظل الربيع الديمقراطي لشعوب شمال إفريقيا. كما فعل التونسيون والمصريون والليبيون، فالطوارق تم إبقاءهم معزولين عن المشهد العالمي، وذلك راجع إلى موضوع الحملة الفرنسية التي اتسمت بالمعلومات المغلوطة و المضللة ، مما أدى إلى مصادرة الثورة من طرف الجماعات السلفية ، بمساعدة الجزائر وبتمويل قطري ( حسب ما كشفت عنه Le Canard enchaîné) .وبإطلالة بسيطة فإن ثمة سعي لخلق دولة إفريقية مستقلة ديمقراطية وعلمانية، في فيافي الصحراء، كما فعل الإريتريون وجنوب السودان. فلماذا فرنسا و الجزائر اللتان تخشيان من إرهاب تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي الذي احتجز رهائنهما، كما على مصالحهما الإقتصادية في المنطقة تركوا الطوارق وحدهم ، يواجهون خطر وحرب الجهاديين دون تقديم أي عرض لدعم لوجستيكي أوعسكري أو إنساني.؟لدينا إجابة و مع ذلك، فإن الإجابة الحقيقية على هذا السؤال توجد عند فرنسا والجزائر اللتان تقومان بإعطاء الأولوية للمصالح الإقتصادوية على حقوق الإنسان ،

أخطأت القاعدة في أزواد استراتيجيتها

.

الكاتب / محمدالأمين الأنصاري

حسب ما أعرف أن مالي حاولت قتال الجماعات الجهادية فور دخولها أزواد, بدعم فرنسي أمريكي, وأول عملية باشرها الجيش المالي بعد إغراءات من العقيد لمانه 2008م, بكفاءته لقتال الجماعات المسلحة في أزواد, وانتهزت مالي فرصة إعطائها الإمكانيات والوعود الكاذبة بما فيها التمكين في أزواد لقبائل معينة, وصنعت من ألهجي بطل العصر بقريب من تلك الوعود, ودعمتهم وشكلوا الميليشيات لقتال باهنجا أولا؛ لأنه الهدف الأول في النظر المالي, مستغلة الدعم الغربي للقضاء على نار تحت رماد في ساحلها, كلما خمد هبت عاصفته من جديد, وسمعت تصريحا لسوميلا سيسي في نفس الأيام

المزيد من المقالات...

  • تتبع ما نشره الحدث الأزوادي عن المسؤول الإعلامي للحركة!
  • الحرب الفرنسية على القاعدة في مالي وتأثيراتها الوخيمة
  • بيان للحركة الوطنية لتحرير أزواد
  • هل نحن إرهابيون
Reygcalantaol.com | Conceitosecologicos.com | Redbottomcheapshoesonlinesale.com | Annonces-ecommerce.com | Bursa3d.com | Pameraniklan.com | Shina-info.com | Watpanonvivek.com | Knittingmydayaway.com | Filmflicks-videopix.com | Contact-grenoble.com | Approachyputt.com | Uangpaypal.com | Jobs4immigrant.com